لا يقتصر مفهوم الترجمة على ترجمة الكلمة من لغة إلى أخرى بل يشمل ما هو أكثر من ذلك، فالترجمة تحمل بين طياتها ما هو أكثر من نقل معنى الكلمة من لغة إلى أخرى، حيث يحتاج المستخدم إلى صياغة الترجمات بطريقة سهلة وسلسة يسهل فهمها، بالإضافة إلى ضرورة التسلسل في عرض الفكرة. هذا بشكل عام في مجالات الترجمة المختلفة وبشكل خاص في مجال الترجمة القانونية التي تتميز بطبيعة خاصة وتحتاج إلى خبرة ومهارة وإلمام ودراسة بالنظم والتشريعات والقوانين.

كن على ثقة بأن من يتقن ترجمة المواد القانونية سوف يكون قادر على الترجمة في أي مجال أخر، وذلك نظرًا لطبيعة الترجمة القانونية وصعوبة في آن واحد.

أهمية الترجمة القانونية

  • تتسم الترجمة القانونية بطبيعة خاصة وأهمية كبيرة، وعلى قدر أهميتها توجد أهمية أيضًا لتقليل إحتمالية وجود أي خطأ في الملفات والنصوص المرتبطة بمجال القانون، فكلمة واحدة في القانون قادرة على قلب كل موازين الأمور.
  • حيث تضع الترجمة القانونية على عاتق المترجمون مسؤولية أخلاقية واجتماعية كبيرة جدًا، وتجعلهم ملزمون بالتعبير عن المصطلحات القانونية وصياغة الوثيقة القانونية أو الصك الشرعي  والإتفاقيات الدولية والعقود من خلال قوالب الصياغة الحرفية وترتيب للمصطلحات بشكل متقن وبطريقة احترافية لعدم قلب الموازيين.

للتواصل 201101203800